الثلاثاء، 27 سبتمبر، 2011

الرد على الدكتور عمرو شريف في برهان القردة










فى تطور لافت للنظر فى صعوبة انكار نظرية التطور ، تم استضافة الدكتور عمرو شريف رئيس اقسام الجراحة بكلية الطب بجامعة عين شمس ، وصاحب كتاب : رحلة عقل "وهكذا يقود العلم أشرس الملاحدة إلى الإيمان..."
، على قناة اقرأ الأسلامية ليتحدث عن نظرية التطور و شرحها .... الفيديو كله نصف ساعة تقريباً ، اتركم لمشاهدته ، ثم اقرأوا بعد ذلك ملاحظاتى على مسألة الأعتراف بالنظرية وعلى مسألة العشوائية.




اولاً: الأعتراف بنظرية التطور فى سابقه لم تحدث من قبل فى تارخ الاعلام الاسلامي كله ، حيث ذكر الدكتور عمرو شريف على شاشة قناة اقرأ فى الدقيقة 02:27 ان النظرية معترف بها من الاغلبية الساحقة من علماء البيولوجي و الهيئات العلمية ، ومن ثم فيجب ترك العلم لأهله ، و هذا ما كنت شرحته فى نوت لى على صفحة التطور.

ثانياً: شرح الدكتور عمرو نظرية التطور بشكل جيد فى بداية الفيديو ، و لكنى أختلف معه فى مسألة "التطوير" التى يري انها تحدث بفعل قوة خارقة ، اى انه معترض على "العشوائية" فى حدوث الطفرات المؤدية للتطور ، فقد ذكر فى الدقيقة 18:00 ان برهان القرد لم ينجح عملياً و احتمال حدوثه رياضياً ضعيفة للغاية ، وهذا كان سبب أرتداد "انتوني فلو" عن إلحاده ........ و لكن لو كان "انتوني فلو" مازال عايش الى يومنا هذا ، وقرأ هذا الخبر على الـ BBC بتاريخ 26 سبتمبر2011 ، لربما كان تراجع عن رأيه و رجع للإلحاد مرة أخرى.


Embedd a web page within another web page.


والخبر يوضح ان بضعة ملايين من القرود الوهمية - اى المبرمجة بشكل يحاكى القرود الحقيقية على الكمبيوتر - هي قريبة من إعادة إنشاء الأعمال الكاملة لشكسبير من خلال ضغطها العشوائي على مفاتيح الآلات الكاتبة الوهمية - اى المبرمجة ايضاً. و أعتقد ان هذا الخبر هو خير رد ليس فقط على الدكتور عمرو شريف و لكن ايضاً على انتوني فلو.

و هذه مقالة جيدة ايضاً عن ( التطور و العشوائية ) انصح الجميع بقراءتها أضــغـــط هـــــــــــنـا ، تتحدث ايضاً عن نفس المقابلة و تفند كلام الدكتور عمرو شريف الخاص بالتطوير.


==================
تحديث بتاريخ 17 يناير 2012
==================


يوجد من اعترض على الدراسة السابق ذكرها فى الـ BBC لأن عليها قيود تشكك فى صحتها ، ولذلك انا سأضع لكم اليوم دراسة حديثة من على موقع الـ Science Daily بعنوان :




 تثبت بشكل معملى - اى تم اجراءها فى المعمل - سهولة تكوين الـ DNA وعدم الحاجة  لقوة خارقة للطبيعة من اجل تعقيده:



Error: Embedded data could not be displayed.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق