الأحد، 4 سبتمبر، 2011

الفيلم الوثائقي ( تطور الحوت ) ، و دحض نظرية التصميم الذكي












يتميز تطور الحوت بالـ ( الأحافير الانتقالية  Transitional Fossils ) الواضحة و المؤكدة على عملية التطور.

وهذا أقتباس من رابط ذى صلة بالموضوع :-

حيث نجحت البعثات العلمية في الباكستان ومناطق عديدة بالعثور على بقايا أحافير و متحجرات لأسلاف الحيتان ، تظهر هذه الأحافير المراحل العديدة التي مر بها هذا الكائن منذ أن كان حيوانا ثدييا يعيش على اليابسة إلى أن أصبح حيوانا بحريا يسود المحيطات. 
الحيتان هي مجموعة من الثدييات البحرية تضم الحيتان والدلافين و تقسم إلى فرعين ، حيتان مفترسة ذات أسنان تصطاد الفرائس ، وحيتان تعتمد على امتصاص العوالق البحرية وتصفية كميات كبيرة من الماء للحصول على الغذاء.
تعد الحيتان الكائنات الثديية الوحيدة التي تعيش حياتها بالكامل في المحيطات العميقة و البحار بعكس الفقمة و عجل البحر و فرس النهر وهي ثدييات نصف مائية تنتقل بين اليابسة و الماء ، وبعكس المانتيس و الدوجونج وهي ثدييات تعيش في الأنهار و المياه الغير عميقة وتتغذى على الأعشاب البحرية كالأبقار على اليابسة. 
اعتبر الإنسان القديم الحيتان نوع من الأسماك لتشابه الشكل الخارجي ولكن الحيتان هي حيوانات ثديية تلد صغارها وترضعها حليبا كما تفعل كل الحيوانات الثديية ، و هي تتنفس الهواء بإستخدام رئتين و ليس لديها غلاصم .. و يغطي جسمها جلد وليس حراشف.
دراسة الحيتان شكليا وتشريحيا ووراثيا إضافة إلى أحافير وبقايا أسلاف هذا الكائن تدل بوضوح على التاريخ التطوري لهذا الكائن وكيف يمكن لملايين السنين من التطور أن تحول كائنا بريا يمشي على أربع إلى كائن بحري يعيش حياته بالكامل في الماء والمحيطات الواسعة. 
يعتبر المؤمنون بالخلق ، أن الخالق قد خلق كل الكائنات دفعة واحدة و وضع لكل كائن خصائصه ، وهم يضحكون ويستهزؤون من نظرية التطور التي جعلت الكائنات الحية مجال الدراسة العلمية المنهجية ، حيث إعتبرت الأصل المشترك هو الذي يفسر السلم التصنيفي للكائنات الحية و أن آليات الإنتخاب الطبيعي والطفرات و الوراثة هي التي تفسر ظهور الأنواع والتنوع البيولوجي في الكائنات الحية ، بينما المؤمنون بالخلق لا يملكون إجابة تفسر هذه المشاهدات و الظواهر سوى أنها مشيئة الخالق.
 ولنسرد بعض الأسئلة التي يطرحها العقل العلمي الملاحظ:-
- لماذا تتنفس الحيتان بإستخدام الرئة بدلا من الغلاصم مثل كل الأسماك مما يعني ضرورة صعود الحوت للسطح كل فترة لأخذ نفس ؟الخلقي: لأن الله أراد له ذلك ، التطوري: لأن أصل الحوت كائن بري اعتمد على رئتيه و التطور لا يبدأ من الصفر بل يطوع الموجود ، حيث يُلاحَظ تراجع الفتحة الأنفية من مقدمة الوجه لأعلى الرأس لتسهل على الحوت التنفس أثناء صعوده للسطح.
- لماذا يَسبح الحوت بحركة متموجة عامودية من الأعلى للأسفل بدلا من أفقية من اليمين لليسار مثل كل الأسماك؟الخلقي: لأن الله أراد له ذلك ، التطوري: اتجاه سباحة الحوت متناسب مع الهيكل العظمي لكائن بري يمشي على أربع.
- لماذا للحيتان شعر خفيف وخصوصا حديثي الولادة ؟الخلقي: لأن الله أراد ذلك ، التطوري: لأن أصل الحوت كائن ثدي بري يغطي الشعر جسمه ، وكثيرا ما يعمل التطور على كف مورثات موجودة وتعطيلها عن العمل ، مثل مورثة انتاج الشعر التي يتم كفها عن العمل و يظهر هذا بوضوح أثناء التطور الجنيني.
- لماذا يوجد تقارب كبير بين الحمض النووي DNA للحيتان وفرس النهر (الهيبوبوتاموس) ؟الخلقي: لله في خلقه شؤون ، التطوري: للحوت وفرس النهر سلف مشترك ، دلت الدراسات على أن هذا السلف هو حيوان لاحم ذو حافر و بحجم الثعلب.


وملاحظتى الشخصية على الأقتباس ، هو أن صحة نظرية التطور ليست دليل جازم على عدم وجود الله ، فحتى الفاتيكان معترف بصحة النظرية ! ..... و أنا أرى أن نظرية التطور مجرد عنصر ضم عدة عناصر أخرى يجب ان تبحث جميعاً بعمق و دقة عبر فلسفة الأديان للحكم على مسألة وجودية الآله بشكل موضوعي و حيادي.


هذا الفيلم الوثائقي - المترجم بالعربية - الذى تم أنتاجه عام 2008 ، يحكي لنا قصة تطور الحوت من حيوان بري ثديي إلى ما هو عليه الأن بأنواعه المتعددة فى البحار.

شاهد الفيلم أونلين :-



أو يمكنك تحميل الفيلم من هذه الروابط الأربعة :-




لو مهتم أكثر بالقراءة عن تطور الحوت ، فدخل هنا :-
http://www.pbs.org/wgbh/evolution/library/03/4/l_034_05.html

هناك تعليقان (2):

  1. يمكن اسقاط نظرية التطور ببساطة شديدة :
    من علم الخلايا الموجود في ثدي الحيونات الثديية ان هنك رضيع في الخارج عليها ان ترضعه ...سؤال بسيط جدا ولايحتاج الى فلسفة ولا الى هرطقة من علمها هذه هل هو التطور العشوائي للاجنة .
    سؤال ثاني وثالث رابع من علم الخلايا الموجود في قضيب الانسان ان تتشكل بذلك النظام المبدع لكي تلج في مهبل المرأة هل هي الطبيعة الساحرة ام نرجع الى نفس الموضوع " التطور العشوائي للاجنة ".
    انا لست ضد نظرية التطور في شقها الخاض بتطور بعض الثدييات ومادامت لاتعارض القران الكريم وقد اشار القران ان الكريم في العديد من الايات الى ذلك التطور المبدع ولكن هل تستطيع ياخي ان تجيب بصياغة علمية على الاسئلة التي طرحتها ؟

    ردحذف
  2. مفيد جدااااااااا

    ردحذف